طرق العلاج

اختبارات ما قبل الولادة لفحص الصبغيات NACE Plus و NACE

إن الصفات الوراثية تنتقل من الوالدين إلى الأطفال على شكل أجسام صغيرة جدا تسمى صبغيات وراثية تُعرف بالكروموسومات. يبلغ عدد الكروموسومات في كل خلية 46 كروموسوم تكون على صورة 23 زوج، وكل زوج منها عبارة عن كروموسومين. تظهر الأنسجة الجيدة إذا كان هنالك كروموسوم مفقود أو إضافي. وعندما يوجد هنالك نسخة إضافية من الكروموسوم ( أي ثلاثة نسخ بدلا من نسختين)، فإن هذا يسمى التثلث الصبغي.
إن اختبار NACE يعد اختبار يجري قبل الولادة يهدف إلى الكشف عن حالات الشذوذ في الكروموسومات 21، و 18، و13 . ومن أشهر الأمراض الوراثية التي يتم الكشف عنها باستخدام هذا الاختبار متلازمة دوان، ومتلازمة إدواردز، ومتلازمة باتو). ويكشف هذه الاختبار عن حالات الشذوذ الأكثر شيوعا في الكروموسومات الجنسية X وY (باستثناء الحمل بالتوائم ).

أما اختبار NACE PLUS ، فيمتاز بالخصائص ذاتها التي يمتاز بها اختبار NACE إلا أن نسخة موسعة تتضمن الكشف عن تثلث الكروموسومات 9 و16 التي ترتبط بالإجهاض التلقائي في الأشهر الثلاثة الاولى من الحمل وتحدد الحذوفات الدقيقة الستة التي ترتبط بالمتلازمات الجينية الرئيسية. يُنصح أن تخصع جميع النساء اللواتي ترغبن باستبعاد وجود الشذوذ الصبغي في الجنين دون تعريض الحمل للمخاطرة إلى اختبار NACE PLUS . يلاءم هذا الاختبار بشكل خاص النساء اللواتي يواجهن خطر وجود الشذوذ الصبغي بعد الفحص خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل ( تحليل الهرومونات والفحص بالموجات فوق الصوتية) أو النساء اللواتي قد عانين من انجاب طفل مع متلازمة داون في السابق.
يكشف الاختباران الأجنة التي تعاني من التشوهات في الكروموسومات بدقة عالية جدا.
نحن في عيادة إستر نوفر هاذين الإختبارين للمرأة الحامل.
يعد اختبار NACE اختبارا فعالا في حالات الحمل بجنين واحد أو الحمل بالتوأم* كما يعد اختبار NACE Plus فعالا في حالات الحمل بجنين واحد.

* في هذه الحالات، لا تتوفر معلومات حول جنس الجنين.

الرأي الطبي الثاني مجانا


captcha

الملاحظات